رجل يطلق النار على زوجته من أجل تجربة سترة مضادة للرصاص !

تداولت مواقع إخبارية عالمية مقطع فيديو لزوجة سمحت لزوجها بأن يطلق النار عليها من مسافة قريبة، وذلك بهدف اختبار سترة مضادة للرصاص قام بتصميمها، والترويج لها. وأفادت تقارير إخبارية بأن الزوجة "كارولينا باليستيروس" وافقت على ذلك في محاولة منها ومن زوجها "ميغيل كاباليرو"، وهما من دولة "كولومبيا"، الترويج لخط الملابس الخاص بهما في السوق الأمريكية. واستعان الزوج بأحد أصدقائه لتصوير هذه التجربة التي تحبس الأنفاس؛ وفي بداية الفيديو بدت الزوجة متوترة في حين كان الزوج يستعد لإطلاق النار عليها من مسدس، وبعد أن أطلق النار قام بإخراج الرصاصة من السترة الواقية كي يثبت أنه أطلق النار عليها بالفعل، وفقاً للتقارير. وقال الزوج في تصريح لصحيفة أمريكية إنه من الضرروي أن يقوم الفرد ببعض المخاطرات عند محاولة توسيع الأعمال التجارية، كما تعهد بألا يطلق النار على زوجته مرة أخرى. وانتشر الفيديو الخاص بهذه المخاطرة بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أثار موجة من الجدل بين الرواد، الذين علق البعض منهم قائلين إنه كان من الأفضل أن يتطوع الزوج ويرتدي السترة الواقية ويسمح لزوجته بإطلاق النار عليه. وجاء في تقرير إخباري أن "كاباليرو" قام بإطلاق النار على أكثر من 230 متطوعاً كي يثبت جودة ستراته الواقية.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص