وضع الحرس الجمهوري يثير استياء واسعا في صفوفه

قالت مصادر مطلعة في العاصمة صنعاء ان ضباطا في الحرس الجمهوري عقدوا سلسلة اجتماعات سرية بحثوا خلالها في طرق الخروج من الوضع الذي تعيشه قوات الحرس تحت هيمنة مليشيات الحوثي كما ناقشوا تقارير من عدد قادة الوحدات تتوقع انهيارا تاما في قوات الحرس بسبب سوء القيادة وهيمنة مدنيين من اتباع الحوثي على القرار العسكري ، ياتي ذلك بعد ان عمت مشاعر الاستياء والتذمر في اوساط الضباط والجنود بسبب الاوضاع التي يعيشونها وموت الالاف من زملائهم في الحرب الدائرة منذ اكثر من عامين .
الجديد في الامر وبحسب المصادر ذاتها ان تلك الاجتماعات واللقاءات تعقد بعيدا عن اعين المخلوع صالح الذي بات يتهمه قادة كبار من الحرس بانه سلمهم للمليشيات التي تقودهم الى التهلكة والانهيار بحسب وصف احد الضباط . 
هذا التطور يشير الى تمرد واضح في صفوف كبار ضباط الحرس على المخلوع الذي يقولون انه لايحرك ساكنا ازاء تصرفات مليشيا الحوثي وتحكمها بالقرار العسكري وهو ماتسبب بانهيار العديد من الوحدات والالوية العسكرية التابعة للحرس الجمهوري، وبحسب المصادر ذاتها ايضا فان علاقة الحرس الجمهوري بالحوثيين شهدت مشاحنات كثيرة خلال الاشهر الماضية وصلت حد الاشتباك بالسلاح في بعض الوحدات وهو الامر الذي تم التكتيم عليه خوفا من اتساع الشرخ بين الطرفين الى مواجهة شاملة . يمن اون لاين

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص