أسوأ القرارات الاقتصادية لانقلاب مصر في 2016 (إنفوغراف)

 

 

 

أقدم الانقلاب في مصر على اتخاذ قرارات وإجراءات اقتصادية "سيئة" و"قاسية" في عام 2016، أدت إلى ارتفاع الأسعار بشكل كبير، وتآكل المدخرات، وزيادة التضخم إلى نسب غير مسبوقة في تاريخ البلاد، بحسب مراقبين.


ومن هذه القرارات؛ تعويم الجنيه، وزيادة رسوم الجمارك مرتين، ورفع أسعار الدواء مرتين، وكذلك المواد البترولية والغاز الطبيعي، وزيادة الضرائب، وتوريط البلاد في قروض خارجية بمليارات الدولارات.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص